اسطنبول – تركيا

شارك رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشيخ الطاهر الزاوي STACO المهندس سالم عبد السلام رمضان، في ورشة عمل “إغاثة الشعب اليمني وتعزيز الاستقرار”، التي عقدت في مدينة إسطنبول التركية، والتي نفذتها جمعية الرحمة الإنسانية في أسطنبول برعاية من اللجنة العليا للإغاثة والمديرية العامة للوقف في الجمهورية التركية.

وبحضور معالي وزير الإدارة المحلية، رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح وعدد من المنظمات الإغاثية والإنسانية التركية والخليجية والدولية وعدد من المسؤولين و من المختصين والمهتمين في المجال الإغاثي والإنساني.

وأكد رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح في كلمته على أهمية الانتقال إلى المرحلة الثانية من العملية الإغاثية والمرتبطة بتوفير سبل العيش وتأمين فرص العمل والبرامج العاجلة المرتبطة بحياة الناس في المدى القصير والمتوسط والمحققة لتعزيز الإستقرار في المحافظات التي تعد من المهام العاجلة للحكومة خلال المرحلة الحالية والمقبلة.
حيث أن المشكلة الإنسانية في اليمن ناتجة عن سوء الوضع الآمني والإنقلاب الحوثي وليس بسبب الكوارث الطبيعية ، مما أدى لتردي الأوضاع الإنسانية جراء استمرار القتل والتنكيل بأبناء الشعب اليمني، وعدم الرضوخ لقرارات الشرعية الدولية ورفض كل الاتفاقيات الرامية لإحلال السلام وإنهاء كل أشكال الانقلاب .
وصرح السيد رئيس مجلس ادارة مؤسسة الشيخ الطاهر الزاوي STACO أن المؤسسة كانت ولازالت تقدم كل إمكانياتها من المساعدات داخل ليبيا وخارجها وعلى استعداد تام للتعاون الكامل وتقديم كل عمليات الدعم والمساندة الإنسانية و ترحب وتقدر عالياً كافة الجهود الرامية إلى تحسين الوضع الإنساني ومساندة الحكومة الشرعية ومساعدة أبناء الشعب اليمني، متطلعاً إلى شراكة حقيقية وتنسيق متكامل مع منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الإغاثية الممثلة للمجتمع المدني سواء في تركيا أو غيرها بما يحقق إنجاز عمل إغاثي متعدد الاتجاهات في كل محافظات الجمهورية”.

وتفضل معالي وزير الإدارة المحلية، رئيس اللجنة العليا للإغاثة بالحكومة اليمنية السيد : عبدالرقيب فتح بتكريم السيد رئيس رئيس مجلس ادارة الشيخ الطاهر الزاوي الخيرية STACO المهندس : سالم عبد السلام رمضان ، وذلك عن كل الجهود المبذولة التي تقوم به المؤسسة على المستوى المحلي والإقليمي لتخفيف المعاناة على المتضررين في كل ارجاء الوطن العربي الحبيب.

 

 

 

مشاركة المنشور