سبهـــا … ليبيـــا

بالتزامن مع انتشار استخدام التكنولوجيا و التطبيقات الرقمية و انتشار الجرائم ذات الطبيعة الرقمية .
جسد فريق مكتب سبها بمؤسسة الشيخ الطاهر الزاوي الخيرية 

بالشراكة مع التجمع الوطني بفزان حملة توعية ميدانية تحت عنوان :
( حماية ابنائنا من مخاطر شبكات التواصل الاجتماعي )
حيث تتضمن مجموعة من الجلسات التثقيفية للطلبة والطالبات بالمدارس لفئة المراهقين من عمر 13 – 19 عام و شارك في الجلستين الاولى و الثانية اكثر من 200 مشارك .
و تم عرض مجموعة من المحاور تتضمن : تغطية للجانب الاجتماعي من قبل الاخصائية الاجتماعية ا. فاطمة محمد المهدي و النفسي بإشراف الاستادة زينب مصباح محمد مسئولة مكتب الدعم الإرشاد النفسي بالتعليم سبها وفي جانب السلامة الرقمية الاستاد حسن علي حبيب مسئول فريق الدعم النفسي بالمؤسسة و الجانب القانوني المحامي صالح سالم حتيتة.
و لاقت هذه الحملة قبول كبير لدى المدرسين و المرشدين النفسيين و الاجتماعيين في المؤسسات التعليمية التي تمت زيارتها خاصة ان الفئة المستهدفة هي فئة حرجة جدا.

 

مشاركة المنشور