نالت مؤسسة ستاكو الخيرية شرف العضوية في الإتحاد الدولي للمنظمات الأهلية IDSB وذلك نظراً لجهودها المبذولة في مجال العمل الإنساني والتطوعي و عملها المستمر في مجالات التنمية المستدامة التي تهدف من خلالها وبالتعاون مع كافة شركائها المحليين والدوليين الى إرساء ركائز تنموية تنعكس إيجاباً على كافة فئات المجتمع وشرائحه دون تمييز او إقصاء.

ويعتبر الإتحاد الدولي للمنظمات الأهلية IDSB ثاني أكبر الإتحادات الدولية العاملة في مجال العمل الإنساني و العمل التطوعي بعد ICVA ، ويضم الإتحاد في عضويته أكثر من 152 عضواً وأكثر من 250 منظمة حول العالم من المؤسسات والمنظمات الطوعية الدولية العاملة في المجال، ويهدف الاتحاد إلى العمل على ضمان استمرار عمليات التنمية المستدامة، وتعزيز التنسيق بين المنظمات غير الحكومية في العالم الإسلامي ، والمساهمة في اقامة سلام عادل ودائم وبيئات مستقرة في جميع أنحاء العالم، وتكريس مبدأ توفيروحماية حريات وحقوق الأفراد والمجتمعات.


ويأتي إنضمام المؤسسة كعضو في IDSB في إطار تأسيس شراكات دولية مع المنظمات العاملة في مجالات التنمية و تطوير المجتمعات و العمل الخيري وذلك بغية فتح آفاق تعاون أرحب تتيح تبادل الخبرات والمعارف و الإمكانيات وصولاً الى تحقيق الهدف المنشود ببناء مستقبل أفضل.


وجدير ذكره أن المؤسسة قد تحصلت سابقا على العضوية في المجلس الدولي لمؤسسات العمل الطوعي ICVA و تعمل مؤسسة STACO حالياً للحصول على العضوية في المجلس الإقتصادي والإجتماعي التابع للأمم المتحدة في نيويورك “ECOSOC”
والذي يعتبر قلب منظومة الأمم المتحدة لتحقيق الأبعاد الثلاثة للتنمية المستدامة – الاقتصادية والاجتماعية والبيئية. وهو المنبر الرئيسي لتشجيع النقاش والأفكار المبتكرة، وصياغة التوافق للسير قُدماً، وتنسيق الجهود لتحقيق الأهداف المتفق عليها دولياً. وهو مسؤول أيضاً عن متابعة مؤتمرات الأمم المتحدة الرئيسية ومؤتمرات القمة.


وقد أنشأ ميثاق الأمم المتحدة المجلس الاقتصادي والاجتماعي في عام 1946 بوصفه أحد الفروع الستة للأمم المتحدة.

مشاركة المنشور